ما هي التجارة الإلكترونية؟

التجارة الإلكترونية نموذج أعمال يتيح للأفراد و الشركات شراء و بيع المنتجات على الإنترنت.  هناك أربعة أنواع رئيسية من نماذج التجارة الإلكترونية:

ما هي التجارة الإلكترونية؟

من شركة إلى شركة (B2B):

يتم بيع السلع و الخدمات بين الشركات الصغيرة و الكبيرة بدلاً من الأفراد. ففي بعض الأحيان ، تشتري شركة ما من أخرى أغراضها في النهاية يتم بيعها إلى مستهلك فردي.

من الشركة إلى المستهلك (B2C) :

ان التجارة الإلكترونية طريقة للبيع بالتجزئة تبيع فيها الشركات السلع مباشرة إلى المستهلكين للاستخدام الشخصي.

من المستهلك إلى المستهلك (C2C) :

يعرف باسم السوق عبر الإنترنت ، و هو المكان الذي يتبادل فيه المستهلكون مع الأفراد السلع و الخدمات من خلال المواقع الشخصية أو تلك التابعة لجهات خارجية (و التي تتقاضى عادة رسوم من أجل المعاملة.

من المستهلك إلى الشركة (C2B):

في هذا النموذج يبيع الأفراد من المستقلين أو المؤثرين ، الخدمات أو السلع للشركات. و يحدد المستقل أسعاره عند عرض المنتجات أو الأعمال أو الخدمات و يجذب الشركات لها.

قد يُنظر إلى التجارة الإلكترونية ، التي يمكن إجراؤها عبر الأجهزة اللوحية و الهواتف الذكية والكومبيوترات المنزلية ، على أنها نسخ رقمية تساعد على التسوق عبر الانترنت .

فهم التجارة الإلكترونية

ساعدت التجارة الإلكترونية الشركات في تأسيس وجود أوسع للسوق من خلال توفير قنوات توزيع أكثر كفاءة و أرخص لخدماتها أو منتجاتها. فمثلا ، استكملت شركة تارجت وجودها الفعلي من خلال متجر على الإنترنت يتيح للعملاء الشراء لكل أنواع المنتجات بدءً من الملابس و حتى آلات صنع القهوة. و على عكس ذلك ، تعمل الأسواق الرقمية مثل eBay أو Etsy كمبادلات تجمع عدد من المشترين و البائعين سوية من أجل القيام بأعمال تجارية.

مزايا وعيوب التجارة الإلكترونية تقدم التجارة الإلكترونية للمستهلكين المزايا التالية:

1. الراحة:

بإمكانك التسوق او البيع بواسطة التجارة الإلكترونية على مدار 24 ساعة في اليوم ، و من ضمن منزلك .

2. تنوع الخيارات:

تقدم عديد من المتاجر مجموعة من المنتجات عبر الإنترنت بدءا من المواد الغذائية وحتى الملابس.

3. مقارنات أسرع بين الأسعار:

تسهل منصات التجارة الإلكترونية مقارنة الأسعار بين السلع و الخدمات.

4. أقل تكلفة أحيانا:

يمكن للشركات أو الأفراد على الإنترنت اختيار اسم موقع مضيف من أجل تسويق سلعهم بدون الحاجة لصرف آلاف الدولارات من أجل تخزين سلعهم في المحلات أو المستودعات

من العيوب الواجب ذكرها أيضا في التجارة الإلكترونية:

1. الخدمة المحدودة للعملاء:

في حال كنت تتسوق عبر الإنترنت لشراء جهاز كمبيوتر ، فلا يمكنك ببساطة أن تطلب من الموظف إظهار ميزات المنتج أو التحدث معه شخصيًا. و على الرغم من أن بعض مواقع الويب تتيح لك الدردشة عبر الإنترنت متع الموظفين ، إلا أنها ليست ممارسة نموذجية.

الانتظار الطويل للحصول على المنتج :

عندما تشتري عنصرًا عبر الإنترنت ، فيجب عليك الانتظار كي يتم شحنه لمنزلك أو لمكتبك. مع ذلك ، تجار التجزئة مثل Amazon يجعلون الانتظار أقل وقتاً من خلال خدمة التسليم بنفس اليوم و لبعض الدول.

عدم القدرة على لمس المنتجات:

ان الصور على الإنترنت لا تنقل القصة الكاملة عن مادة معينة، وبالتالي قد تكون المشتريات عبر التجارة الإلكترونية غير مرضية في حال لم مع توقعات المستهلك. مثال : أقمشة الملابس من الممكن أن تكون أرق مما أكثر مما تشير إليه صورتها على الإنترنت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.